الجمعة، 20 نوفمبر، 2009

شوية حاجات فوق بعض

سلام عليكم
اممممممممممممممم انا جاية ارغى بما ان دى مدونتى وانا حرة فيها..وبما ان زوارى بقوا يتعدوا عالصوابع يعنى مش هضايق بشر كتير..وبما ان انا وحشتنى الكتابة بشكل عام..وبما انى مش لاقية حاجة اكتبها..لكل ما سبق ذكره..انا هكتب شوية كلام فارغ ميهمش حد بس هحاول ميبقاش كلام أبيح ومغلطش فى حد من اللى مضايقينى..تمام؟؟ اه صحيح وهجاوب على تاج كمان..التاج جالى من شلة عمرو السيد..كلهم جاوبوه وبعتوهولى..يللا بقى انت رغاى كدة ليه يا مان..

من انت؟؟
انجى ابراهيم..

ما الذى تفعله هنا؟؟
برخم على نفسى..

اسرائيل تقصف كل جنوب بحثا عنك ..اى شمال تقصد؟؟
هزارة بايخة..

- أنت مكلف بحذف حرف من حروف اللغة العربية .. أيها ستختار ولماذا؟
اطلع ايه انا يعنى..والنبى بلاش هزار تقيل..

لو قدر لك أن تدخل السجن فما هي القضية التي تتمنى أن تدخل بها إليه؟
خلاص يعنى..خلصوا المجرمين مفاضلش غيرى؟؟

نحن لا نعيش حياتنا بل نتعلم فيها كيف نعيش. ما تعليقك؟
هع هع هع..بدل يعنى مقول كلمة بايخة عشان ماما واختى بيدخلوا هنا وهما اصلا قرفانين من مصطلحاتى على شاكلة الله يباركلك والله يكرمك والله لا يسيئك فلو جاوبت عالسؤال دة بكلمة حمرا هيزعلوا..هع هع هع..

- على مفترق طريق لافتتان ، اليمنى تقول ( إلى حلمك) واليسرى تقول : (إلى ما لم يحلم به البشر) ، أي الطرق ستسلك؟
هصحى من النوم..

الى هنا اعزائى ينتهى فاصل الرخامة..الاسئلة اللى جاية هجاوب عليها بجد..

بجملة واحدة فقط أكتب تعريفاً لكل كلمة من الكلمات التالية:

الوطن: من غيره هبقى مش بنى آدم..
الأم: أمى أنا..اللى هى ايمان عمارة..
الليل: صاحبى وحبيبى وكفاءة..
الحب: حاجة اخترعتها المدنية عشان يتقال عليها مدنية..معرفش ليه ساعات بحسه معنى ملفق لحقيقة صادمة..
أمريكا:عدوى الطبيعى..لينا مقال طويل عن الموضوع دة..
المرأة: أنا..بس الحدق بس هو اللى يفهم..بالمناسبة..الغباء هو الحقيقة الوحيدة..
الرجل:مستر أحمد حمدى حنفى ومن يشبهه..على فكرة اعرف كتير شبهه بس هو اللى جه فى دماغى..
الصمت:حاجة بتزعل الناس وبتزعلنى وبتعزلنى..بس بعملها باصرار غبى..
الانترنت:حلو وكدااااااااب..

- أختر منصباً واتخذ قرارا؟
لو جاوبت السؤال دة هعك جامد..بس عموما يعنى انا نفسى فى حاجات كتير لكن احب احصل عليها بالتعب مش بمنصبى وقرارى اللى هيمشى لانى فى مركز قوة..حد فاهم حاجة؟؟

-قيس، عنترة، جميل…. الذين يقولون شعرا….. وليلى وعبلة وعزة ”صموت”لماذا هذا التغييب للمرأة؟
يمكن مش لاقية مواصلات..عموما الغايب حجته معاه..

- إلى أين تمضي كلمات الحب بعد أن نقولها?
بتمضى الى نفس ذات المكان اللى بتمضى له وعود الحزب الوطنى..وربنا يخليك لينا يا بااااااااشا..

- هل تجد علاقة بشكل أو بآخر بين المرأة وقطاع الطرق؟
اه طبعا..اومال ايه..

-هذا فراق بيني وبينك .. متى ولمن تقولها ؟
ييييييييييييييييييه..بقولها كتير لناس كتير بس بقولها فى خيالى وفى الاخر بتصالح بكلمة..بس بجد يعنى الايام دى بقيت بخلى بالى على نفسى ومبحبش اتجرح..عموما يعنى اى حد هقوله كدة هو الخسران مش عشان انا اروع حاجة فى الدنيا لكن عشان معرفة الناس كنوز..معرفة الناس مش الناس ذات نفسهم..فهو كدة كدة خسر كنز سواء فقدنى انا او فقد غيرى..حد فاهم حاجة؟؟

-كيف هو غداً ؟
التاريخ يعيد نفسه فى كل مرة لاننا نتصور انه من المستحيل ان يعيد نفسه..قمة السخافة اللى فى الدنيا..

ممممممممممم..مش عايزة اخلص البوست..يعنى مش عايزة ابطل كلام..

على فكرة الواد رامى عياش دة جامد..عنده اغنية كدة اسمها حبيتك انا حلوة اوى..بيقولك فيها ايه؟؟
(حبيتك انا.. مش حلوة منك بالذات انجرح انا) وبعدين شوية كلام كتير كدة وبعدين بيقول (انا عتبى عليك..ع قسوة عينيك..ع قلبى اللى سلم حياته لايديك)

على فكرة يا مستر احمد..انا مقابلتش حد زيك من اتنين وعشرين سنة الا كام شهر..انا عارفة انك مش هتقرا الكلام دة..بس انا عايزة اقوله..اقولك حاجة؟؟ انا هكتب عنك مقال كامل ..بعدين بقى ..عموما انت سكر على راى واحدة صاحبتى..

بقالى كتير حاسة انى نايمة..يعنى بعيش حياتى عادى بس لما بقف كدة وافكر احس انى نايمة وهصحى كمان شوية..بالمناسبة..حلو اوى يكون ليك سند كدة وضهر فى الدنيا عارف كل حاجة او على الاقل عارف حاجة عن كل حاجة والحاجات اللى هو مش عارفها ممكن بسهولة يعرفها..حلو ان يكون لك سند اصلا لانه كونه سندك دة هيحسسك انه عارف كل حاجة..حلو انك تمسك ايد حد وتسيبه يعدى بيك السكة وانت عارف ان مفيش عربية هتيجى تشيلك..ما علينا..

قابلت كمية ناس وسخة الفترة اللى فاتت..كتير على اعصابى بجد..على فكرة فى منهم كنت اعرفهم من زمان بس مكنتش اعرف انهم كدة..

هو الشتا مش هييجى بقى وللا ايه..عايزة البس الجاكيت الجديد..

أوقات بخاف فيها وانا لوحدى ..وحاجات تجيب فى خيالى وتودى..

نفسى احس انى فى أمان..

نفسى اقوم من النوم ابتسم كدة وابقى شبه بتوع الافلام لما بيصحوا من النوم..

انا كل قلقى بس م الايام..تاخدك وتنسى أوام..لانى صعب انساك..هو مين يا اوختشى؟؟؟ والله محدش بس الجملة عاجبانى..هع هع هع..

نفسى اغير رنة المنبه بتاع الموبايل بتاعى بس هى دى اعلى نغمة وبصحى عليها بس بجد بقيت بكرهها..بقيت لما اسمعها صدفة احس انى متعصبة اوى اوى..

الفلوس بقت بتخلص بسرعة اوى معايا..بجد انا فى الشهور الاخيرة دى صرفت مبلغ ضخم..المشكلة انى مش حاسة بأزمة من اى نوع..

عايزة اصحى من النوم..

عندى هاجس غريب انى عايزة اقوم انام دلوقتى حالا ولو قمت هروح فى النوم فعلا بس انا نايمة كويس جدا جدا..انا بجد زهقت نفسيتى تعبانة فعلا ومعرفش ايه السبب..او عارفة وبستعبط..

نفسى انهى كل العلاقات المشوهة اللى فى حياتى..

سلامو عليكو بقى كفاية كدة..



...........انجى ابراهيم..............

السبت، 14 نوفمبر، 2009

الى صاحب الفيات الحمراء..سلامتك



عندما تجبر على خوض معركة يومية تقاتل فيها شارع ابوقير الكائن بمدينة اسكندرية الغراء للوصول الى وجهتك فانك لا محالة سوف تنشىء علاقات حميمة مع بعض من زملاء رحلة العذاب اليومية..ربما ستحييهم بهزة رأس..ربما ستكتفى بالاطمئنان انهم لحقوا بمقاعدهم المعتادة..ربما سيقترض منك احدهم جريدة الدستور كل اربعاء كى يقرأها بعدك..وربما اذا كنت مجنون قليلا سوف تنشىء علاقات مع الاشياء..

تلك السيارة الفيات الحمراء التى تتخذ منعطف محطة ترام فيكتوريا موقفا يوميا لها..لا اعرف لماذا هى تحديدا فهى ليست السيارة الوحيدة التى تقف فى الصف لكنها شدت انتباهى..ربما لان اول ايام علاقتى بها لم اكن متاخرة وكنت مسترخية فى المقعد اتابع التفاصيل الخارجية..

عدة ايام مرت وانا اطمئن على وجود السيارة كل صباح واصل مبكرة جدا الى وجهتى اليومية..ثم اكتشفت الخديعة وقررت ان اؤخر موعد نزولى قليلا..ولكن بالطبع لن تنتظرنى السيارة كى القى عليها تحية الصباح اليومية ولذلك عندما كان يصل الاتوبيس الى مكان وقوفها المعتاد لم اكن اراها..فاكتشفت ان موعد ذهابها للعمل يتزامن مع موعدى السابق والذى كنت اصل فيه مبكرة جدا..فتعودت ان امر يوميا من مكانها واطمئن انها رحلت بأمان واتابع الطريق..

أن تنشىء علاقات مع الاشياء من حولك لا يشى بمدى جنونك قدر ما يشى بمدى وحدتك..ان تنشىء علاقات مع الاشياء او الاشخاص البعيدين عن مدى تاثيرك شىء غير طبيعى ولكنه مريح..خيالى..ويرضيك الى ابعد الحدود..عندما تقتصر معاملاتك مع من حولك على هزة رأس..عندما تلقى التحية على فيات حمراء يوميا..عندما تمتنع عن انشاء علاقات جديدة عميقة وتستمتع بكونك مؤقت فى مكان ما..عندما لا تهتم كثيرا بابراز شخصك الحقيقى لمجموعة من البشر المحيطين بك وتقنع نفسك انهم مؤقتين وانك لست بحاجة الى التعرف بهم..عندما تتوحد مع ذاتك كى تتجنب الاذى..عندما تبدأ فى اقناع نفسك ان فلان يفعل ذلك ويشعر بالارتياح..عندما تجبر نفسك على اعتياد عادات ليست من عاداتك كى تتجنب الارهاق النفسى مجددا..عندما تريد الحفاظ على قلبك من ذلك الثقب المؤلم فتثقبه كله كى يكون الجرح متساويا ..هنيئا لك عزيزى انت تحتاج الى العون..وبشدة..ولكن اتعلم؟؟ لن تحصل عليه لان الحياة ليست جنة صغيرة تحصل فيها على ما تشتهيه..الحياة ليست بابا نويل مهمته الاولى تحقيق احلام جلالتك..

دعك من تلك الخواطر ولنعد الى الفيات الحمراء من فضلك..فهى صديق عزيز لا يسعنى اهماله والتخلى عن سرد قصته المؤثرة ..فلنكمل..

بالامس عندما مررت متاخرة عن موعدى بساعة تقريبا وجدت الفيات الحمراء مازالت فى مكانها لم ترحل كى تذهب للعمل..والغريب ان الطريق كان مفتوحا فمر الاتوبيس بسرعة دون ان اخذ وقتى فى تفسير الحدث..هل السيارة مريضة مثلا؟؟ هل احد من اطفالها السيارات الصغيرة اصيب بانفلونزا الزمته الفراش واضطرت الفيات الحمراء ان تبقى معه؟؟ هل اصدقائها من اللادا والبيجو مدعوون لديها اليوم ولذلك قررت ان تاخذ اجازة عارضة كى تعد لهم غداء محترم؟؟

لربع ثانية دارت تلك الخواطر الحمقاء فى مخى المتهالك والذى سوف يشتكينى قريبا فى اى محكمة دولية ثم قررت انه ليس من اللائق لآنسة محترمة مثلى ان تفكر مثل تلك الافكار السخيفة وان السيارة ليست هى من تعانى من ظروف عائلية..ربما صاحب السيارة مريض او مشغول او اغلق المنبه واستكمل الحلم..ربما هو يوم اجازة عارضة سوف يقضيه مع اسرته..ربما قرر ان يفاجىء المدير بيوم اجازة اجبارى واغلق هاتفه المحمول فى وجه الفضوليين..ربما كان هو المدير وقرر ان يفاجىء موظفيه بيوم اجازة يمارس فيه بشريته..

ربما انا من جننت عندما قررت ان اقول له هنا والان..الى صاحب الفيات الحمراء..سلامتك..



..............انجى ابراهيم..................



شوية ملحوظات:اول ملحوظة ان النت الحقير كان يمارس سفالاته معى الفترة الماضية ومكانش فيه كونكشن لاكتر من اسبوع..الدروس المستفادة؟؟؟ مفيش..وحشتونى بس..



تانى ملحوظة:اتفرجت عالماتش مع اصحابى فى كافيتريا..انبسطت جدا..واتحققت نبوءتى وجبنا جون فى آخر دقيقة..الدروس المستفادة؟؟ مفيش..مبسوطة بس..