الأحد، 28 نوفمبر، 2010

منحنيات للحنين


مفتتح


بإمكان كل منا ألا ينام وحيداً

لماذا لا تحرك مقبض بابي فى هذه اللحظة

وتدخل

كنقطة ضوء..فى العتمة

................................................................

أسير وحيداً

أسير وحيدة..كل الطرقات تعرفني وأعرفها جميعاً..أعرف عطرها وكل المنحنيات..أعرف همس الأحجار التى تتكىء على بعضها فى نعاس وترقبنى أسير وحيدة..أسير وأتنفس ملء الرئتين..ثم يذكرني الهواء داخل صدري أنه لو كنت رفيق الدرب لاختلف الهواء..لاختلف لون الأشياء..لنبتت بين ثنايا الأحجار وريقات خضراء ندية.


يسري في احتياج

أحتاجك جداً

هذا الخواء المقبض..صمت الأشياء..وقدرة الكون الهائلة أن تختزن الأحداث لحين حضورك..كلها أشياء تملؤني احتياج..أشعر أننى لا أكتمل إلا بك..دونك أنا صورة لي..باهتة جداً..يمكنك أن ترى من خلالها باقي الكون..دونك لا يمكن لأحد أن يحتفظ فى ذاكرته بملامحي..أحتاجك جداً كي أكتمل..كى تتضح ملامح وجهي..كى يأخذ صوتي نبرته المميزة..كى أقوى على قول تعبيراتي الأثيرة التى استقيت نصفها منك والنصف الآخر ابتكرته لأجلك..أحتاجك جداً حد العطش..فى سيري وحيدة..تخبرني كل الموجودات أنى أحتاجك..وأؤمن أنا على كلامها بضغطة على القلب المرتجف الذى يحتاجك جداً.


وبعض حاجتي

أن أكون الذى تحتاج

تفزع الأم عندما يكف صغارها عن الاحتياج إليها..فرفقاً بي -يا صغيري- واحتاجني بعض الوقت..ففى احتياجك لي تأكيد لوجودي..وبرهان للعالم على أنى أحيا..جل احتياجي أن تحتاجني..وقتها يمكنني أن أثبت للعالم كم أننى موهوبة فى منح الأمان..كم أنا قادرة على أن أكون..بعض حاجتي أن تظل صغيري المدلل..فتاي المفضل..كي أظل أنا..أنا.

.....................................................................

نهاية


لماذا لا تأتي..كنجمة بردانة

تختبىء تحت لحافي؟

قلبي يتيم

كنقطة عتمة..فى الضوء

........................................................................


المفتتح والنهاية لسوزان عليوان من ديوان لا أشبه أحداً.

الكلمات باللون البنفسجي من نص لذات القلب الرائق "لبنى نور" والتى تكتب أكثر من مجرد كلمات.


وقد كان نصي بالاشتراك الجبري معها حيث مستني كلماتها -كالعادة منذ أكثر من عام- واقترحت أن أرتجل وفقاً لكلماتها الرقيقة نصاً يجاهد أن يصل لنبل ما تكتبه.



............إنجي إبراهيم...........




هناك 10 تعليقات:

adel يقول...

هنا اوضح كتير من الفيس :) علي الاقل الالوان محدده الفقرات

حلوة

enjy يقول...

حلوة؟؟؟

بس كدة؟؟؟

لا مش موافقة..أنا عايزة نقد كدة وكلام كبير ومكلكع

Unique يقول...

*يذكرني الهواء داخل صدري أنه لو كنت رفيق الدرب لاختلف الهواء*
الهواء بدونك يشكوني, يشكو رفض رئتي لاستقباله وانقباض أوعيتي عنه

*دونك أنا صورة لي باهتة جدا يمكنك أن ترى من خلالها باقي الكون*
أشف عن كل صنوف الاحتياج ولا شيء يشف عني.. أنا بدونك لست مرئية

*كى أقوى على قول تعبيراتي الأثيرة التى استقيت نصفها منك والنصف الآخر ابتكرته لأجلك*
بدونك قد أتكلم لكنني لا أفهمني, حروفي تتكسر, تغزوها الأعجمية

*تخبرني كل الموجودات أنى أحتاجك..وأؤمن أنا على كلامها بضغطة على القلب المرتجف الذى يحتاجك جداً*
لم أعد أحتمل ارتجافاته, أظل أهدهده/ أضغط عليه بقسوة, ويظل يُرجفني

*جل احتياجي أن تحتاجني..وقتها يمكنني أن أثبت للعالم كم أننى موهوبة فى منح الأمان..كم أنا قادرة على أن أكون*
احتجني لأصدّق أنا أنني مازلت أصلح
______________

إنجي الخرافية.. أنا أحسد كلماتي الضئيلة على اقترانها بفيوض بيانك الرقراق
أنتِ تشرحين عني ما يقصُر نفَسي عن قوله برقي بالغ.. أنتِ فنانة حقيقية

شـ ـكـ ــرًا بـ ــعــ ـمـ ــق

adel يقول...

شرح ونقد وتفسير
قال يعني البت بتعمل كده
قدمي السبت تلاقي الحد
P:P:P:

ياستي ولا نقد ولا بتاع الحاله عاجبتني بس حسيتها بناتي قوي
يعني احساسي انثوي خالص
ساعات الرجالة مبتفكرش كده
ممكن تكون حب واحتياج ورومانزية بس كل جنس وليه طريقة في التعبير والتفكير

بالنسبة للكلام كالفاظ فدي مردتش ااقولها عشان الغرور
الفاظك احسن كتير من الاول وتحسي انك منقيهم بالحرف
روحتي لبتاع الكلام وخدتي الكلام الحلو اللي علي وش القفص

انتي فاهمة حاجة من هذيان اخر الليل ده ؟؟

Foxology يقول...

الاحتياج جميل ولكن عندما يتحول الى الحاح قد يتحول الى صد من الطرف الآخر كما عودتنا المشاعر الانسانية اللوغاريتيمية!!

تحياتى للتدوينة والأبيات المنثورة بعبير صاف

الحسينى يقول...

"لو كنت رفيق الدرب لاختلف الهواء..لاختلف لون الأشياء.."
تعلمين أن كل الألوان تنحاز إليك من البدايه فالأحمر يزهو عندما تمرين بجواره والأصفر يتوهج كلما لمح طيفك والأخضر يزداد نضرة فى وجودك حتى الأزرق الذى ظننته لونى يزداد عذوبة بجانبك

"كى أقوى على قول تعبيراتي الأثيرة التى استقيت نصفها منك والنصف الآخر ابتكرته لأجلك"
أسرد لك كل حكايا الماضى ونصف الحاضر الذى قضيته معك وأخفى نصفه الأخر لأننى أخجل أن أصارحك بأن النصف الأخر مملوء بك
أقتباساتك مميزة وكلماتك .......حقيقة لم أجد وصف مناسب ولكن أتمنى أن تفى كلمة عذبه بالغرض

عمرو وجيه يقول...

ra2e3 ya enjy

kalamat gamela w 3ameqa

حلم بيعافر يقول...

بما انك عايزة نقد وكلام مكلكع

فاحب اقول لسيادتك

زين والله زين

الكلام بتاعك والكلام اللى انت مقتبساه

محمد ياسر يقول...

انجى مش عارف فكراني ولا لا لكن اتمنى تكوني بخير يا رب
و انا هاجي تاني اقرا اللى فاتني
بس ليه الغياب الطويل ده ؟

غير معرف يقول...

مبدئيا عندي سؤال حقيقي يا إنجي مهم جدا :

إنجي .. انت حقيقي ؟؟؟

لا بجد .. انت في كل بوست بيكون فيه لمحات ملائكية حساسه جدا و بحس كل مرة إني بدمع من رقة كلماتك و تشبيهاتك ...

إجمالا يا إنجي بجد جميل جدا ماشاء الله عليكي . انتقاء النصوص المقتبسة ، و جو النص الموحد شيء صعب تجميعه عرفتي تعمليه كويس من غير ماتشتتي القارئ . النص ككل يعتبر لون جديد من الفن بيعيش القارئ في حاله نفسية راقية جدا وينساق القارئ لا شعوريا وراء التشبيهات و الإسقاطات اللي كل واحده فيهم عبارة عن فكرة بكر في غاية الرقة و يتحول عقل القارئ للسيناريو و قلبه لبطل المغامرة . الجمل جيدة جدا من ناحية احتواء الفكرة بدون إسراف أو تقصير من ناحية عدد الكلمات لإن ده برضه بيخلي النص إجمالا اسهل استيعابا للقارئ .

آخد عليكي بس يا إنجي إن برغم من قوة الألفاظ إلا إن كان فيه جمل ممكن تكون أكثر سلاسة مما يجعل النص أكثر عذوبة للقارئ و سريع الهضم ، فيجب دائما بعدما تكتمل فكرة التشبيه و إحساسه بداخلك أن تقفي دقائق لاختيار الطريقة الأسهل في التعامل معه و ليست الأقوى فقط .

مبروك عليكي الإبداع الجديد ، و من إبداع لإبداع ، و اللي فعلا عايز أبعتلك مليون تحيه عليه هما اصدقائك الحلوين دول اللي منورين البلوج و ماشاء الله كلهم عقلياتهم محترمة جدا ، و كمان ألف شكر للأدباء اللي انت مقتبسه منهم بعض كلماتهم و بهنيهم على ذوقهم العالي جدا في فن إمتاع القارئ .

محمـود حجـاب