الاثنين، 22 فبراير، 2010

قلبى مساكن شعبية -1- مأمون المليجى


قلبى مساكن شعبية اعتقد انها سوف تكون مجموعة موضوعات / مقالات/ تدوينات كى لا انسى من احببتهم سلفا..ربما هى اعترافات لا تخص احدا غيرى وربما كى اعرفكم على من احببتهم ربما تحبونهم انتم ايضا (ملحوظة: البوستات دى هتتضمن دكتور احمد خالد توفيق ولو سمحتوا حبوه فى سركوا عشان بغير نيااااااااااهاهاهاااااا)..الشخصيات الواردة فى تلك التدوينات غير مرتبة حسب درجة تعلقى بها وانما هى الصدفة البحتة..وبما انى احببت كثيرين - واكيد هحب تانى يعنى - فرأيت ان افضل تسمية هى قلبى مساكن شعبية.

مأمون المليجى..حفلة فى مركز الجزويت الثقافى هى ما عرفتنى ان هناك مطرب يمتلك كل تلك العبقرية والشغف..منذ سنة او يزيد حضرت حفل مع مجموعة من الاصدقاء ..لم اكن سمعت به قبلا..ولم اكن دخلت الجزويت من الاساس..فقط استمعت الى احدى اغنياته عبر اليوتيوب العزيز ..بدأ الحفل بصعود الفرقة الى المسرح..كلهم شباب منهم فتاة محجبة ..اتخذوا اماكنهم ثم صعد هو..من أول طلة له على المسرح احسست انه مألوف جدا..رجل وقور كبير السن الى حد ما..لحية خفيفة..شعر زال عن مقدمة الرأس..جسد عادى يختلف عن اجساد الهة الاوليمب فى الكليبات..ملابس بسيطة وانيقة جدا..صوت عميق وهو يحيي الجمهور..ثم بدأ السحر.

مبدئيا لابد ان تشعر بالالفة مع هذا الوجه الابوى المحبب..ثم آداؤه الذى يشعر الجمهور انهم فى صالون احد الاصدقاء..تواصل غريب..اشاراته الى الفرقة توحى بحميمية غريبة..ثم الصوت العبقرى والشغف الذى يجبرك على الذوبان داخل الحالة..هذا رجل يعشق ما يفعله ويؤمن به بالكامل..اغنياته معظمها ان لم تكن كلها تحمل طابع سياسى لاذع ..تليق تلك الكلمات على مظهره الذى يشعرك انه يقول ما تود انت ان تقوله..

اذكر انه عندما كان يغنى (الحلوة دى) خلع قلبى عندما قال (سلام الله يا سلامة..لا عاد عزة ولا كرامة..يا عايشة فى عصر غير عصرك..يا جارية فى قصر كان قصرك)..كيف غضب صوته وهو ينطق تلك الكلمات..كيف كان كيانه كله ينطق ويزفر..كيف جعلنا جميعا نبهت من اثر الصفعة..حالة كاملة من العبقرية والغضب الحقيقى.

عندما قال (ولا هلبس اسود ولا بنى لمذاهب اصلا سياسية ) فى اغنية (مسلم والرك على النية ) انبهرت..كيف استطاع هذا الرجل ان يعرف ما بداخل عقلى؟؟ كيف عرف ما افكر فيه واهدانى اياه فى ذلك الحفل..

اما عندما قال (متحطنيش فى المفرمة وتقولى عيش..احلام زمان العولمة متهمنيش) ووصل الى مقطع (مين اللى قالك ان انا عايز اطير..ليه ابقى طاير فى السما بجناح اسير) لخص موقفى بالكامل من عبث الحياة..عندما يقول لى احد اعزائى انه سيسافر ..سوف يهجر البلد ويذهب كى يبحث عن اوبشنات افضل للحياة..سوف يؤجل حياته كلها من اجل تلك الاوبشنات الزائفة ويضع انسانيته فى الثلاجة حتى يعود..اتذكر تلك الاغنية وابتئس.

اشعر به يصفنى عندما يقول (حاجات تضحكنى..حاجات تبكينى..حاجات بتجرح لى ايامى وسنينى )..مأمون المليجى اشعر به يصفنى..يصف كل من يشبهنى..يصف موقفى من بلدى..حبى لها..حزنى عليها..شجنى وعشقى لذلك الوطن الذى افاجىء نفسى بشعورى تجاهه..(يا بلدنا آدى نصيبك ربع ولادك اندال..والربع التانى حبيبك..والتالت مش بطال والربع الرابع ضايع..مطحون فى حكاوى الشارع ..عاشقك وهواكى مواجع عاشقك وليوم الدين)..اعرف انا كل تلك الارباع..كلنا نعرفهم فى الواقع..

لن الخص مأمون المليجى واحصره فى بعض الاغنيات..هناك الكثير من الكلمات والالحان التى ما ان تسمعها حتى اتشعر انك قلت ذلك الكلام وتعافر كى تقوله..سوف تشعر بالالفة والحب..سوف تشعر بالانتماء والشجن..يكفى ان تضرب اسم مأمون المليجى على محرك البحث جوجل حتى تنبهر..جرب نفس الاسم على اليوتيوب واستمتع وتذكرنى من فضلك..

أحب هذا الرجل ذو الصوت القوى ..الشجى..الصادق..الحساس..وحركاته المليئة بالشغف وانغماسه الكامل فى الحالة..أحبه حقا لانه يجعلنى اعرف انى احب وطنى..احبه لانه يقول ما اريد قوله..احبه لانه يحرك قلبى عندما اشعر انه توقف عن الاحساس..

بالمناسبة ليس أكثر..هذا الرجل ممنوع من الغناء فى اماكن كثيرة جدا فى الوطن وسوف تعرف السبب عندما تأخذ جولة مع اغنياته..بالمناسبة ايضا هذا الرجل سكندرى..مما يعنى تحيزى له مرة اخرى..


..........انجى ابراهيم............

هناك 6 تعليقات:

adel يقول...

بصي تمام التدوينة و الكلام و الراجل و صوته و اغانية

بس عشان خاطر انه سكندري و بتحمسيله عشان كده يبقي بخ بقي
مفيش تعليق
:@:@

صبرني يارب يقول...

الحقيقه انا ما اعرفوش اوي

يعنى شوفته مره فى لقاء بس ما سمعتلوش كتير

عموما كفايه انك معجبه يا باشا ندور عليه بقى ونشوفه بيعمل ايه هناك

عايش... ولكن !!!! يقول...

على فكره انتى شوقتينى اسمع اى اغنيه من الاغانى دى بجد

Zika يقول...

فصلتيني في اخر البوست يا انجي
اسكندرية ايه بس ايه اللي جاب اسكندريه في بوست زي ده
----------
مأمون المليجي سمعت الاسم ده كتير لكن عمري ما سمعتله .. شدتيني اني ادعبس عليه
------------
حكاية التحيز دي جرررررررر
سوري يعني مش من حقي اني اتضايق بس دي جمله عنصريه جدا باكرهااااااا

dr.lecter يقول...

الاسكندرانيه اجدع ناس

اسامه انور عكاشه اسكندراني

احمد خالد توفيق اسكندراني قلبا وقالبا

The Confused يقول...

جميل البوست يا انجي وزي الكل طبعا شديتيني اني ادورله واسمعله

بس ليا تعليق واحد معلش

الدكتور احمد خالد توفيق طنطاوي قلبا وقالبا وكل حاجه ونقلا عن لسااااانه كمااااااان

يعني غرباوي

وسمعني احلى سلام للغرباويه بقا

تحيز ب تحيز بقا :D