الخميس، 11 فبراير 2010

توقعات عظيمة


اغنية واحدة تتردد فى اذنيها الان..ترتدى ثيابها وتنتقى قطع الاكسسوار الاروع..تريد ان تكون فاتنة..لا باس ان يكون احمر الشفاه ذو لون احمر صريح..تهتم اليوم بالذات ان يكون ظهرها مفرودا كى تقترب من قامته الفارعة اصلا....تضع الخاتم الذى لفت نظره من قبل..تنظر فى المرآة اربع مرات فى الثانية الواحدة كى تتأكد ان كل شىء كما تريد..ومازالت ذات الاغنية تتردد لتعطى خلفية سينيمائية للمشهد..تبتسم لنفسها فى المرآة كى تتاكد من صفاء الضحكة..تؤكد لنفسها ان هذه المرة بالذات عندما يسلم عليها ويضغط على يدها سوف تضع يدها الاخرى فوق يده..ربما يفهم انها تشجعه على البوح..تفعل كل هذا وهى مستغرقة مع الاغنية التى تتردد داخلها شاعرة ان تلك الكلمات خلقت خصيصا لذلك المشهد..دائما تشعر ان اغنيات فيروز تنطبق عليه بشدة.


(عندى ثقة فيك..عندى امل فيك وبيكفى..شو بدك يعنى اكتر بعد فيك..عندى حلم فيك..عندى ولع فيك وبيكفى..شو بدك انو يعنى موت فيك..والله راح موت فيك..صدق اذا فيك وبيكفى)

طوال الطريق تحاول ان تقنع قلبها الا يفر منها كى تستطيع فقط ان تقابله..كل هذا التوتر والترقب..تتذكر كيف كان اخر لقاء..تلك الابتسامة العسلية التى لم تتوقعها قط..تلك النظرة التى لن تحصل عليها مرة اخرى..انها تجربة حياة..تلك النظرة التى حصلت عليها فى المرة السابقة هى تجربة حياة بالمعنى الحرفى الكامل للكلمة..تتذكر تفاصيل اليوم بالكامل لا تفوتها منه تفصيلة..تتذكر ضغطه على يديها وهى تودعه..اول مرة يسلم فيها عليها بتلك الطريقة..تذكر كل هذا واكثر..دائما تشعر ان اغنيات فيروز تنطبق عليه بشدة.

(بكتب شعر فيك..بكتب نثر فيك وبيكفى..شو ممكن اكتب بعد فيك..معقول فى اكتر انا ما عندى اكتر..ما كل الجمل يعنى عم تنتهى فيك)

عندما وصلت الحفل وتأخر هو..ظلت عينيها معلقتان بالباب انتظارا لوصوله..ليس لانها تستعجله الوصول ولكن لانها تريد ان تقتطف الطلة الاولى ..تعرف انه عندما يصل وجهته متأخرا كعادته يتنهد تنهيدة الخلاص ..عندما يصل ويجد ان الكون لم يتأثر بتاخيره وان الامور تجرى كما هو متوقع لها ان تجر..يتنهد ويغمض عينيه لثانيتين ويبدأ فى التقاط انفاسه..تحب ذلك التعبير على وجهه وتعلق عينيها بالباب كى تحصل عليه..ويلح عليها خاطر ان اغنيات فيروز تنطبق عليه بشدة.

(جرب ما تفهم شو علقنى بس ..فيك)

تحاول جاهدة ان تثبت قلبها فى مكانه داخل تجويف القلب عندما راته قادم..سوف تنفذ كل ما اتفقت عليه مع نفسها..سوف تشد على يديه عندما يسلم عليها بضغطته المحببة..لن ترد على كلمات الاطراء والاشتياق..لن تحول مسار الكلام الى التهريج المعتاد عندما يخبرها انها اوحشته..نعم..سوف تفعل كل هذا كى يفهم ان الطريق مفتوحا.. وعندما راته يقترب تاكد لها ان اغنيات فيروز تنطبق عليه بشدة.
....................................................................................
فى طريقها الى المنزل وهى تستعيد احداث الحفل..وتذكر انها هى من ذهبت لتسلم عليه.. عندما تذكرت انه سلم عليها فقط بعد ان مدت هى يدها اليه..عندما تذكرت انه لم يجلب معه حلواها المفضلة التى تعود ان يهديها اياها فى كل مرة.. عندما تذكرت انه لم يتبادل معها ثلاث جمل كاملة..ابتسمت وتأكدت ان اغنيات فيروز تنطبق عليه بشدة..حتى وهى تقول

(لا انت حبيبى ولا ربينا سوا..قصتنا الغريبة شلعها الهوا..وصرت عنك غريبة)


.........انجى ابراهيم........

توقعات عظيمة او great expectations رواية لتشارلز ديكنز ..معلش يا اخ تشارلز انا استعرت عنوان الرواية عشان القصة بتاعتى..طبعا انت كدة دخلت التاريخ ..

هناك 23 تعليقًا:

enjy يقول...

سلامو عليكو

ازيك يا اوجى عاملة ايه يا بنتى

حمد الله عالسلامة هو اى نعم القصة مش من روائع الادب يعنى بس دة انجاز

اصلى عارفة انتى بقالك قد ايه منتيش عارفة تكتبى وكنت بشوفك وانتى بتفتحى الوورد وتكتبى وتمسحى وكنت عارفة انك متضايقة انك مبتكتبيش

دة غير الافكار السودة اللى كانت فى دماغك حوالين موضوع الكتابة دة

عموما عودا حميدا بس ابقى ركزى القصة اللى جاية عشان تطلع احلى

انا عارفة ان فى موضوع فى دماغك حلو لو ركزتى هيبقى قصة مش بطالة

متيأسيش بس

اشطة؟؟

سلام

عمرو يقول...

عود أحمد يا إنجي
دي توقعات عظيمة فعلا, بس أنا عندي كلام كتير عن القصة تعبان دلوقتي هابقى أقوله بعدين
:)

adel يقول...

علي فكرة حلوة البتاعة دي

وكنت اول تعليق
بس ملحقتيش
في بت رزلة اسكنكرنية كتبت اول تعليق

علي فكرة انا لولا ان رسايل البحر حببني اكتر فاسكنكرية ولولا ان بعز صاحبة المدونة كنت شرحت نفسي عليها بس يلا المسامح كريم

Just waiting يقول...

حلوة القصة
ونهاية مكنتش اتوقعها الصراحة توقعت انها مش هتعمل ولا حاجه من الي كانت عايزاها وهتندم
تحياتي ليكي

enjy يقول...

انجى:منورة يختى.........


عمرو:مستنننننننظرينها........


عادل:دوووووووولة..باشا باشا باشا نفسح لك اول تعليق يا برنس احنا نطول..هاتى شيشة لعمك ياااااابت.....


just waiting:منورة او منور مش عارفة بالظبط المهم ان الحمد لله انها عجبتك........

Heba Gamal Emara يقول...

جميلة أوى أغناى فيرز و الأجمل إنك عرفتى توظفى كل كوبليه لجزء معين من القصة ... سلميلى على إنجى كتير وقوليلها انها واحشانى ...:):):)

انا ودماغي يقول...

!!!!!

توقعات عظيمة فعلا D:

بس بجد بوست حلو اوى

و على فكرة ده بيحصلنا فى مواقف كتير اوى

ponpona يقول...

طيب بصي .. انا مبسوطة
اولا لانك رجعتي تاني تردي علي التعليقات ودي ساين كويسة
ثالثا بقي ودا حدث عظيم .. انت فعلا اضافتي لديكنز ، أيوه كده .. الراجل ماكنش عارف يدخل من غيرك والله يا بسبوسة. واقف علي باب التاريخ مستني الناس عمالة تدخل وهو يقولهم لا ممكن ابدا ، انا مستني انجي ابراهيم D:


بالنسبة بقي للقصة
فكرة توظيف الاغاني جوا نص فكرة انا باحبها. لكن في حاجة .. كتر التأكيد المستمر علي ان اغاني فريوز بتنطبق عليا خلاها جملة تكرارية لاتضيف شيئا
حاجة كمان : شايفة ان الانتقال الأخير كان حاد قوي وغير مبرر . قسم القصة لنصين

:)

Zika يقول...

قريت ليكي حاجات أفضل
بس حمد الله ع السلامه ليه . انا اينعم باجي باقرا بالتلت والاربع بوستات لكن كل ما ادخل الاقي جديد اهو الحمد لله انا كده مرضي :D

بس لا مؤاخذه يعني .. انا بس هارد على تعليق عادل
دووولا
اقفش بقاااا
يبقا انت ماجشت عشان كده روحت رسايل البحر من ورايا
نهارك زي وشي

enjy يقول...

هبة عمارة:الله يسلمك يا هوبة بتسلم عليكى وبتقولك انتى كمان وحشاها كتير.......


انا ودماغى:بتحصل طبعا..منورة جدا وابقى تعالى كتير.......



بونبونة:طبعا انتى خلاص عرفتى وجهة نظرى فى موضوع تشارلز ديكنز وعرفتى كم انا متواضعة..

بالنسبة لتكرار الجملة فدة مقصود جدا جدا عشان يبرر اختلاف الاغنية فى الاخر وكم انها خذلت تلك الفتاة..

القصة اتقسمت نصين؟؟ ممكن جدا والله ......


زيكا:باشا انت منور والله........

sony2000 يقول...

بجد بوست رائع جدا جدا
موش كل حاجه بنتوقعها تحصل
الافضل اننا منتوقعش وبالذات فالحب لان كتيييييييييير السيناريو اللي بيحصل علي ارض الواقع بيبقي بعيد عن الخيال
تقبلي مروري وتحياتي

Mano يقول...

بجد قدرتي تاخدتيني وتعيشتيني جوه القصة
ودا في حد ذاته شئ جميل
بس العنوان كان عاوز يتغير شويتين
تحياتي
اتمني تزوريني بمدونتي الجديدة
http://samtelghrob.blogspot.com

Foxology يقول...

طبعا ديكنز دخل التاريخ مفيش كلام :))

تحياتى على القصة الجميلة جدا

islamz يقول...

طب ليه كده بس مهى كانت ماشية كويس الحكاية ليه بس الافلة الوحشة دي .. تصدقى اضايقت بجد ..

نعكشة يقول...

رغم اني توقعت ان عنوان القصة يكون كدة
يعني انها تطلع بتعتقد خطأ

بس استغربت صراحة من الرتم

اذ فجأة يعني قلب كدة؟؟؟

غريبة

يكونش مش هوه؟؟؟

:D

عامة
خير خير

سلامٌ عليكِ

دعاء مواجهات يقول...

جميلة القصة كعادتك واعتقد انك بتفضلى استخدام اسلوب الصدمات فى اغلب كابتك المميزة

وفعلا تشارلز هيشكرك ..

وحشاانى اوى

حصان المرجيحة يقول...

موضوع جميييييييل
و فعلا هو دخل التاريخ هههههههههه
شكرا ليكي
تقبلي مروري

سقراط يقول...

العزيزة جدا أوي خالص مالص
انجي
بتلوني أغاني فيروز حلو قوي يا انجي
عجبتني قوي قوي
انا فاكر انك عملت حاجة زي دي قبل كده
علي أغنية كيفك انت
واحلي ما فيها لما تتقرأ علي خلفية من صوت فيروز
جميلة بجد يا انجي

msafa يقول...

فيروز .... شكل الحياه
واخر الامانى
فيروز
بنت ساكنه شباك حلم مجاش
صوت منحاش
وقلب انهزم بدرى....
وعاش بس اغانى ...
رائعه يا انجى

Sarah Sobhi يقول...

حللللللوه قوى :) :) بجد استمتعت جدا
شيفاهم بيقولوا انك كنتى غايبه انا اول مره اجى هنا بس انن شاء الله هاجى تانى كتير و هستنى الجديد :)

Isolde يقول...

امممممممممم... عود احمد و محمد و محموووووود ... بصي، هو انا مش بافهم في النقد زي عمرو و الشمسي، بس انا بحب اللقطات المميزة، و اللقطة الاخيرة جامدة، و اختيارك لمقاطع اغاني فيروز... زي سيمفونية قعدت تعلا تعلا تعلا و في الآخر طراخ، نزلت البطية علي جدور رقبتها،و من غير ما تخليها تقول اي
:)

بالنوسبة للميل بتاعي، ف الغلط عندي، انا دلوقتي افتكرت اللي حصل، انا كنت في المكت و كتبت الكومنت و بعدين حد جه و نسيت اعمله بوست قبل ما اقفل الجهاز، افتكرت اني بعته و كنت زعلان انك ما ردتيش
:)
عموما انا بعت الدعوة و زيادة في التاكيد الميل بتاعي اهو
blackpearl_52000@yahoo.com
:)

Isolde يقول...

البطلة*
مش البطية
:)

ponpona يقول...

عايزين بوست جديد بقي :)