الأحد، 12 فبراير، 2012

دوائر


حسناً، أنا محبطة.

حقيقية رائعة عندما تكتشفها للمرة الأولى، أنا محبطة ولا أرى أي شيء في أي اتجاه، محبطة وأتظاهر بأنني لا أكتئب وأبتاع ملابس وبرفانات وأغير لفة الطرحة.

ولكنني لا أستطيع أن أضحك.

لا أسامحه، ذلك الذي جاء ليعكر كل شيء وتركني أتخذ قراراً ضرورياً بالنجاة بحياتي وسمعتي منه، لا أسامحه ولا أعتقد أنني سأفعل. فقط ما يشغل ذهني حقاً هو، كيف يمكن لكل هذا الشر أن يتواجد في محيط الكرة الأرضية؟؟؟ وكيف خاب قانون "يحدث للآخرين" الذي أتبناه في كل مصائبي؟؟ والسؤال الأهم على الإطلاق

لماذا لا يموت أولاد الوسخة؟؟

نعود لموضوعنا الأصلي، أنا محبطة. حقاً أنا محبطة للغاية وخائفة جداً، لم أتعود على كل ذلك الضباب الذي يحيط بي مؤخراً، دائماً كان هناك قبساً من النور يمنحه الله لي كي لا أجزع.

أين ذلك القبس الآن؟؟

ترعبني فكرة أن الله غاضب علي، وأنني كففت عن أن أكون طفلته المدللة التي "بيسترها معاها" أيما كانت الظروف، مرعوبة من فكرة أن كل ذلك عقاب، أو أنه مؤشرات لتهذيبي تقتضي أن يرحل قبس النور تماماً وللأبد.

رغم كل شيء، الله يمنحني أشياء حلوة، فقط لو أتأكد أنه ليس غاضب. فقط لو أتأكد أنها سحابة كما تقول الجملة العتيقة التي يواسون بها من تتوحل أقدامهم في طين المصائب.

فقط لو أتأكد يا رب.

ماذا كنا نقول؟؟ آه كنت أقول أنني محبطة، وأنني أوزع الطاقة السلبية بلا مقابل، وأنني كففت عن الضحك، وأنني لا أسامحه، وأنني أتسائل بعنف وإصرار

هل ذلك غضب يا الله؟؟

أنا محبطة جداً ولا أريد أن أعلق هنا، ربما مشكلتي باختصار هي عشقي لتلك الحياة الحقيرة بكل تفاصيلها، لذلك أحارب كي تصبح حياتي أحلى، ولذلك لا أقبل الهزائم، ولذلك أشعر الآن بالإحباط الجسيم لأن حياتي ليست على ما يرام، ولذلك أنا محبطة، وهكذا دائرة جهنمية لا أستطيع حتى التفكير في طريقة عبقرية للفرار منها.

المشكلة الحقيقية أنني - حقاً- لا أريد أن أعلق هنا، لا أريد أن أستمر في تلك الحالة البين بين، أكرهها ولا أريدها بحال.

باختصار أنا محبطة لأنني محبطة.

ليس لتلك النوت أي هدف سوى أن أفرغ طاقة الغضب داخلي وأن أرغي وأزبد فيما لا يفيد، وأن أتمنى منكم فقط أن تدعوا لله ألا يكون ذلك غضباً منه علي.


......إنجي إبراهيم........

هناك 13 تعليقًا:

mohamed amer يقول...

ربنا معاك ويهديكي ويفرج عليكي هذا الكرب
لو انتي حاسه انه غضب من ربنا ممكن تصلحي علشان ربنا يرضا عليكي

The illusionist يقول...

:(

rona ali يقول...

لاء بجد
انا مبحبش حد جميل زيك كدة
اشوفه محبط او زعلان او مضايق

ان شاء الله لاء يا انجى مش هيطلع غضبان عليكى بأذن الله :)

AHMED SAMIR يقول...

الاحباط حالة عامة
ممكن جدا تلاقينا بنضحك و بنهزر و ربما نقهقه
الا انها ضحكة غير صافية
ضحكة كلها شوائب

Tamer Nabil Moussa يقول...

ان شاء الله خير ياانجى

ربنا يوفقك ويكرمك

مع خالص تحياتى

اندروميدا يقول...

ربنا يفرج عنك كربك ... وتلك كما بعض الزائرين حالة عامة .. وايضا باب التوبة او البحث عن الرحمة امر مفتوح بلا حدود لمن شاء وطلب .

علي جنب

لماذا لا يموت أولاد ... ؟

اعتقد ان تحقق هذا الفرض وماتو جميعا ... اخشي ان يزداد المحبطين في الارض إحباطا اكثر واكثر ... لانهم ما عادوا يجدو الذريعة او المشجب المناسب .

غير معرف يقول...

لو كان موت ولاد الويخه بيريح انتى اعتبرتيهم ماتو ومش مسامحاهم انما لو رحتى للجانب الاخر ليه ما تديش نفسك مساحه تفكير من منظور تانى ربنا يوفقك على كل حال انا اسف من كل قلبى حاولت افض الاشتباك بين واقعى واللى بتمناه كنت بجاهد من غير ماحد ياخد باله وصدقينى انى مش لاقى لنفسى اى عذر ومش لاقى اى تفسير ومش لاقى اى كلام غير انى اسف وان صعب اوى لو حسيت انك قذر وابن ستين كلب بس حاولت وبتحاول انك تفض اشتباك انا مش اسف على كل كلمه بحب قلتها ومش ندمان عليها اسف بس انى ما قدرتش افض اشتباك انا مش اده حاولت افضه بكذبه ورا كذبه بس ما قدرتش اقول اى حاجه غير انى اسف

سقراط يقول...

بقي لي كتيييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييير جدا ماجتش هنا
بالرغم من انك غيرتي الستايل بس حاسس بريحة المكان
وادركت فجأة اني وحشتني تدويناتك
انا دعيتلك علي فكرة
بس ماتحطيش امل كبير علي الدعوة دي
لاني تقريبا في نفس موقفك ومش عارف اذا كان ربنا غضبان عليا ولا لا
ولا اقولك،، انا عارف
هو غضبان عليا
ادعيلي انت بقي
وبطلي اختفاء
ملحوظة اخيرة: لو هاتردي ابقي سيبي الرد ع الفيس علشان اشوفه
وبجد اسف اني ماقدرتش اساعد

radwa salaam يقول...

عجبتني يا اوجي ..الا اني شايفة ان اولاد الوسخة لايستحقوا الاصابه بالاحباط بسببهم!!
اطلاقا...وبعدين انتي حلوة وزي القمر دايما مش بس تغيير طرح...الفكرة بس انك لسه في الاول ...وبعدين لو ربنا غضبان عليكي كان بعتلك واحدة زيي انا تبقي انتشيم ؟؟؟لأ طبعا
ثم ان كون واحد طلع كداب مش مشكله معظمهم بالصورة دي...وانتي ربنا اكيد بيحبك بدليل انك نجيتي منه ..كلها شويه وقت ..ويبقي بفففففففففففف هوا..ربنا لما بيحب حد مش هاياخدة بالحضن بس بيفتح عنيه لحاجات كان مستحيل يعرفها بنصاحته...

بس النوت عجبتني واسلوبك رائع كالعادة وايماني بقدراتك مازال مطلق..
وطبعا مفيش داعي افكرك انك امبارح نسيتي تجيبي نسخة الكتاب بتاعك اللي هاتهديهالي...

انتي مش محتاجة دعوات انتي مش محتاجة غير نفسك لان ربنا اكيد لو مش هايحب واحدة زيك هايحب مين...؟؟؟

اما بالنسبه لمعضله اولاد الوسخة...فهم لايموتون لان حتي ربنا مش عايزهم...ربنا هايعوز واحد ابن وسخة يعني؟؟؟؟اذا كنتي انتي مش عايزاه؟؟

♥همســــــه.. حـــــب♥ يقول...

ربنا يفرج كربك يارب يا انجى..
وانشاء الله ربنا هيبقى معاكى وتبقى زى الفل...

دى اول مره ازور مدونتك وانشاء الله هتابعك

ياريت تنورينى انتى كمان

candy يقول...

على فكرة أنا حاسة بيكى جدا

وكنت فة يوم فى المنطقة اللى أنتى فيها دى

فأحب ابشرك أنك هاتخرجى منها سالمة غاااااااااانمة ..

وهاتشكرى ربنا - اللى بتسألى نفسك دلوقتى غضبان منك لا لأ - عليها ..

بجد مش كلام للمساندة

بس فى حاجات بتحسس الواحد أنه أخد خبرة وأنه بقى اقوى ، وأنه انسان بيخوض تجارب ويعدى منها
وأنه نجى من حادثة موت .. اه اتجرح واتوجع .. بس الحادثة ماضيعتوش.

ربنا لو ماكنش بيحبك ماكنش خرجك من التجربة دى.

مش هاقولك كلام مساندة وتشجيع
لأنى كان بالنسبة لى الكلام دا كله "هراء"

بس مسيرك فى يوم هاتفتكرى كلامى دا وتقولى ..
"الله يمسيكى بالخير ياكارول" :))

Israa' A. Youssuf يقول...

ربنا يفرج كربك يارب يا انجى..

P A S H A يقول...

لماذا لا يموت أولاد الوسخة؟؟



لأن هما برضة بيسألوا نفس السؤال !