الأربعاء، 26 أكتوبر، 2011

فقط للتسجيل..أو صفحة من مذكراتي


تستهويني قراءة النصوص الشخصية، أبحث بشغف عن نص يحكي وقائع حياة بطريقة عذبة، مع أنني لست بارعة في كتابتها، يمكنك أن تتهمني بحب التلصص، ولكنني أشعر أنني أحيا حيواتهم وأنا أقرأ، في نفس الوقت أنا لا أستطيع أن أتحدث عني في نص دون أن أشعر بالسخف الشديد، وأنني أضعت مقدار "3 جنيه كهربا" في كتابة غثاء لن يقرأه أحد لأنه لا يهم أحداً.

أحياناً تتملكك رغبة شديدة في البوح، البوح لوجه البوح لا أكثر، يمكنني تحت وطأة ذلك الشعور أن أحكي عن كل شىء.

مثلاً يمكنني أن أحكي عن أنني التزمت بحمية غذائية بدءاً من اليوم، ليست تلك المرة الأولى التي أجرب فيها الريجيم، جربته من قبل ونجح بشدة، أعرف أنني أصلاً لا أفشل، أنا شخص غير قابل للفشل، ربما "أستهبل" أحياناً وأولول ناعية حظي الهباب ولكنني لا أفشل، تلك خصلة ليست حميدة بالمناسبة، ألا تقبل بالفشل يعني أنك سوف تضيع "شوية وقت محترمين" مجرباً أن تنقذ علاقة / صداقة / عمل مدة صلاحيتهم انتهت، كأنك بإصرار وحماس تجرب أن تصلح غسالة أوتوماتيك مستخدماً إبرة كروشيه.

كنت أقول أنني لا أفشل، أنا أصلاً لا أحتاج الريجيم بشكل ملح، ولكنني أحتاج أن أحكم السيطرة، أحتاج أن أشعر أن الأمور "أندر كونترول يا بوص"، هنا يجب أن أعترف أنني شخص يعشق السيطرة وأن تجري الأمور كما خطط لها تماماً، وتلك مشكلة أخرى.

يمكنني أيضاً أن أحكي عن زيارتي "الأولى" للأهرامات / القرية الفرعونية/ دار

أوبرا القاهرة، اليوم الذي يستقر بوداعة في أهدأ مكان بالذاكرة، ليست المشكلة أن تلك كانت أول مرة لي في تلك الأماكن، ولكن "الفولة" أنها كانت معه.

مممممم، أحتفظ بتذاكر دخول الهرم، الهرم الذي لم أستطع استيعابه تماماَ، والذي لم أستطع أن ألتقط أي صور قربه لإحساسي أن "مينفعش كل دة يتحبس في صورة".

أستطيع أن أحكي عن فقداني الوعي في حجرة الدفن بعد صعود ما يقرب من 21548752154875122 متر "رقم تقريبي لا يقصد به سوى المزاج"، وما تلا ذلك من أحداث أتحمل مسئوليتها بالكامل "جري وخضة ومحاولات مستميتة لإفاقتي"

أحكي عن التذاكر التي احتفظت بها وكتبت عليها "الحاجات الحلوة" أو عن تذاكر دخول القرية الفرعونية التى احتفظت بها لسبب واحد "السبب جملة مكونة من كلمتين"، عن تذكرة السوبر جيت "برضو مكتوب عليها حاجات حلوة"، أو عن لقطة موقف سيارات القرية الفرعونية "بس ملقيتش حاجة أكتب عليها فكتبت على الورقة الكبيرة"، شوكولاتة مارس، جولة نيلية، فيروز، وأشياء أخرى.

يمكنني أن أكتب عن أيام قضيتها أحمل هماً شديداً وأدعو برفق عل الله يستجيب، عن جملة "تم يا إنجي" التي كان لها وقعاً ساحراً جعلني لا أستطيع غلق فمي من الابتسام لمدة ساعتين كاملتين، عن وجهي لحظتها عندما تيقنت أن الكرب –تقريباً- إتفك.

يمكنني أن أكتب عن لحظات فقد القدرة على التفكير المتعقل في أي شيء، عن حلمي الذي حلمته أمس بزميلتي في العمل وجاءت اليوم لتحكيه "متعودة انى احلم بحاجات وتتحقق عادي يعني"، عن أن الشاي بلبن أصبح أحلى منذ الأمس لأسباب غير معلومة، عن الصباحات التي أشتعل فيها غيظاً لأنني لا أتلقى "صباح الخير" لائقة.

عن أنني أقرأ بنهم تلك الأيام، أقرأ وأستمتع جداً، أقرأ وأستمتع وأبعث للمترجمين أسبهم عن جرائم اقترفوها في حق نصوص رائعة بحق، عن مبلغ مالي محترم تم إنفاقه بنفس راضية جداً على عدد محدود من الكتب دون الإحساس بأي ضغائن.

يمكنني أن أسود صفحات كاملة كلاماً عن حياتي الشخصية، وكم أنني مترقبة وقلقة وسعيدة، وبعمل ريجيم وبحب.

يمكنني أن أحكي عن كل هذا، ولكنني لست بارعة في كتابة النصوص الشخصية، لذلك لن أحكي.


.........إنجي إبراهيم.......

هناك 10 تعليقات:

Rehab يقول...

أو لعلّك تحبين الاحتفاظ بالذكريات لك و لك فقط،و لابأس بهذا،لأن الحكايا الشخصيةملك أصحابها،لكن لا تحرمينا الحكى،فلكلماتك وقع طيب على نفسى :)

Ramy يقول...

لا مبتعرفيش صحيح ((:

أنا بقى مختلف عنك أنا بعرف احكى عن كل شيىء حبيته
أو محبتهوش

لكن ما أكتشفتش الشيىءده

غير لما حبتها و أبتديت أحكلها

(:

..........

على فكره انت برضه بتعرفى تحكى جداً

P A S H A يقول...

صباح الخير
:))

مقالك والمقال ده :
http://banora-mas7ora.blogspot.com/2011/10/blog-post_26.html

كانوا الفطار بتاعي النهارده :))

صباحك فل يا إنجي :))

ليكوريكا يقول...

ربنا يحلي حكاياتك

قولي يارب :)

Foxology يقول...

صباح الحكى :)

واضح جدا انك مبتعرفيش تحكى حكى شخصى :))

تحياتى على التدوينة الجميلة

الموضة والازياء يقول...

جميل هالموضوع

ziza يقول...

لاتجدين كتابة النصوص الشخصية اتمزحين هههه ربما اكثر ماتجدينه هو كتابة النصوص الشخصية كل نصوصك شخصية حتى لو تعمدت عكس دلك فيها نكهة شخصية لديدة
دلك مايجعلني اكلها بنهم

ziza يقول...

لاتجدين كتابة النصوص الشخصية اتمزحين هههه ربما اكثر ماتجدينه هو كتابة النصوص الشخصية كل نصوصك شخصية حتى لو تعمدت عكس دلك فيها نكهة شخصية لديدة
دلك مايجعلني اكلها بنهم

ziza يقول...

لاتجدين كتابة النصوص الشخصية اتمزحين هههه ربما اكثر ماتجدينه هو كتابة النصوص الشخصية كل نصوصك شخصية حتى لو تعمدت عكس دلك فيها نكهة شخصية لديدة
دلك مايجعلني اكلها بنهم

ziza يقول...

لاتجدين كتابة النصوص الشخصية اتمزحين هههه ربما اكثر ماتجدينه هو كتابة النصوص الشخصية كل نصوصك شخصية حتى لو تعمدت عكس دلك فيها نكهة شخصية لديدة
دلك مايجعلني اكلها بنهم