السبت، 24 ديسمبر، 2011

أنت في حياتي


(1)
طيران أعجميان
معتصبا العينين
قصيصا اليدين والرجلين
تلامست -عرضاً- أنفاسهما
انصرفت كل حواسهما فى إدراك مذاق القبلة

"أنت في حياتي تلك "القبلة

***************
أنت في حياتي كتلك القبلة، كأول قبلة، تلك الارتجافة المندهشة، ذلك الإحساس الطاغي بقرب الآخر أكثر مما تحملته روحك طوال السنون المنقضية، أن تكتشف فجأة أنك فاتك الكثير جداً، وأنك -أخيراً- قد عوضت.

أنت في حياتي كتلك القبلة، متعة تتوسط حرباً ضورس مع الأيام، إغفاءة إرهاق وسط حفل صاخب، أنت في حياتي كتلك القبلة، تعويضاً عن عصبة العينين، وقصر اليدين والرجلين.
......................................................
(2)
ككل من كل
كقلب من قلب
تنبعث كل أسباب السعادة في عينيه نظرة

"أنت في حياتي تلك "النظرة
*************
كالانتماء أنت في حياتي، كل من كل، لا يستقيم كلي دون كلك، كقلب من قلب، لا يحيا دون المضغة التي تتوسطه حياة.

كحي اكتمل، تنفس، رأى ما فاته، تكشفت فجأة أمامه ظلمة ما مضى فانبعثت السعادة في عينيه نظرة.

أنت في حياتي نظرة ، كل فرحة مكتملة هي أنت، كل متعة منقوصة بغيابك، دونك في حياتي تختفي النظرات، يخفت البريق، دونك في حياتي لا امتلك -حتى- النظرة.
.......................................................
(3)
شريد في نفسه
شارد عنها
يلاحقه الليل
ظلمة الجبل المقيم
إبتئاسات الغيمات
يأس الأغيار
لكنه مطمئن

"أنت في حياتي ذلك "الاطمئنان
*****************
أن تحب، هو أن تتذكر فجأة وأن تلهث إرهاقاً من الحياة أن أحدهم على الطرف الآخر من العالم يحبك، لا يعيقه جريه المحموم في الحياة عن أن يحبك، يحملك في قلبه، يصلي من أجلك في الأماكن التي تحبها، يتذكرك في وجوه العابرين وكلمات الأغراب، فتطمئن.

أنت في حياتي اطمئنان أن خطواتي أكثر ثباتاً، وعطري أكثر تأثيراً. أنت في حياتي اطمئنان أنك حينما تشرد بعيداً، كلما ابتلعك الليل ولاحقتك ظلمة الجبال تربت على قلبك كي لا أجزع عليك.

أنت في حياتي اطمئنان أن يأس الأغيار لا يمسك طالما أنت عائد لي وحدي، أنت في حياتي اطمئنان أنك مطمئن وكفى.
...............................................
(4)
يبكي ملء أحلامه الصغيرة
تضمه، يتماثل للهدوء
تغمره منه ضحكة

"أنت في حياتي تلك "الضحكة
*****************
أنت في حياتي كضحكة تلك الضمة، طضحكة طفل منتزعة من قلب كابوس، طضحكة طفل سمع دقات قلب أمه تهدهده أنها هنا من أجله.

كضحة عينين دامعتين اطمئنتا، كضحكة حقيقية تعرف ألا شيء قادر على محوها، أنت في حياتي كضحكة بعد نحيب استمر ربما بلا أسباب منطقية، كانجلاء الحقيقة فجأة بعد احتجاب.

أنت في حياتي ضحكة شمس، تغيب -ربما- لتعود أكثر دفئاً وعذوبة.
................................................

أنت في حياتي قبلة إنظر إليها باطمئنان ضاحكة


......إنجي إبراهيم........

*مقاطع الشعر العمودي ذات الترقيم هي مقاطع لذات القلب الرائق لبنى أحمد نور، تلك الفتاة ذات الأجنحة البنفسجية والتي تنعم كلماتي بمشاركة كلماته ذات السطور.

*العنوان "أنت في حياتي" نفس عنوان نصوص لبنى المقتبسة.

*الإهداء : إلى من يعرف نفسه جيداً

هناك 7 تعليقات:

Ramy يقول...

زى ما قلت للبنى

كل المكتوب بيعملوا أحاسيس مُختلطة

سعادة و حزن

يمكن معايا جيه كدة ..

واحدة كدة يقول...

أنت في حياتي قبلة إنظر إليها باطمئنان ضاحكة

ليت فى حياه كل منا هذا الرجل ! :)

Aya Mohamed يقول...

تحفة جدااااا
احساسك رائع بالكلام
ربنا يوفقك ويهنيكى
ويفضل هو فى حياتك كما هو يارب :)

الحياة الزوجية يقول...

موضوع جميل

yasmina يقول...

كل سنة وانتى طيبة
يارب تكون سنه سعيدة عليكى يارب

البوست عجبنى اوى تشبيهاته راااائعة بجد
احسنتى الاختيار حقيقى

وعجبتنى اوى
أنت في حياتي ضحكة شمس، تغيب -ربما- لتعود أكثر دفئاً وعذوبة.

بجد رائع

تحياتى ليكى

Zawag alnaddy زواج النادى يقول...

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته جزاكم الله خيرا على هذا الموضوع الجميل ومن قلبي بدعى ان اى حد هنا ربنا يرزقه بزوج او زوجه ويبقي تعارف فى الحلال ** بجد موضوع جميل ومشوق... بارك الله فيكم يا شباب

Reem يقول...

انت في حياتي القبلة إنظر إليها بإطمئنان ضاحكة ...

ولعلني استطيع ان اقول باختصار تااااااااام .. انت في حياتي "الحب" بكل ما في الكلمة من معاني مختلطة من خوف البعد عنك وامان واطمئنان القرب منك ..
من سعاده اللقاء وحزن الفراق ..
انت الحب بكل تفاصيله

اكتر من رااائع الكلام والشعر وماجمعته تدوينتك من احساس ومشاعر راااقيه :)