الأربعاء، 1 أبريل 2009

مكتبة بسنت..مشلتت الروضة

يبدو العنوان متحذلقا بعض الشىء..أعشق العناوين بحق.. أراها كائنات مستقلة بذاتها تستحق كل التقدير ..وأحيانا اشعر بالحب تجاه جمل معينة وهذه ليست مزحة على الاطلاق..احب الجملة بغض النظر عن أى شىء آخر..
خواطر سخيفة والاسخف ان هذا ليس بالمكان الانسب لها- المهم-
مكتبة بسنت هى المكتبة التى اشتريت منها روايات المؤسسة العربية الحديثة لاول مرة..بالاحرى أمى هى من اشترتها لى .. أذكر أنى كنت أقرأ ميكى وعلاء الدين ولكن هناك معنى آخر لبدئى فى قراءة روايات المؤسسة..أمى اشترت لى من مكتبة بسنت أربعة أعداد فى أول مرة..اثنتان من سلسلة ملف المستقبل واثنتان من سلسلة رجل المستحيل – أدهم صبرى هو حبى الاول بالمناسبة – أذكر المكتبة جيدا ..مكتبة صغيرة بها واجهة زجاجية مرصوص داخلها الاعداد بعشوائية منظمة وهناك درجتان تقودانك لداخل المكتبة ولا اذكر تفاصيل المكتبة الداخلية حيث أن اهتمامى كان بالواجهة الزجاجية أولا و أخيرا..كنت أقرأالعناوين و أنتقى أكثرها جاذبية بغض النظر عن ترتيب الاعداد..
كان هذا يحدث منذ فترة طويلة نسبيا تقترب من العشر سنوات..الان بعد أن كبرت جدا وكففت عن قراءة كلا السلسلتين وبالرغم من أن مكتبة بسنت لم تكن تقدم أى كتب أو روايات اخرى بخلافهما وهو ما جعلنى اتوقف عن اللجوء اليها مبكرا الا اننى صدمت وبشدة عندما قادنى حظى الى المشى من نفس الشارع و حانت منى التفاتة الى المكتبة..هالنى ما رأيت لوهلة..لا واجهة زجاجية..لا اعداد لرجل المستحيل أو ملف المستقبل..هناك فرن يدوى عملاق و قدور سمن و أوعية مربعة كبيرة..نظرت الى اللافتة وقد أدركت التحول بالطبع وعرفت أن المكان تحول الى اسم شاعرى آخر وهو مشلتت الروضة..
لا اعرف لماذا شعرت بهذا الحزن بالرغم من أننى لم ارتبط بالمكتبة فترة طويلة واهتماماتى تغيرت ولا تثير أعداد رجل المستحيل وملف المستقبل فى خيالى عندما اراها اى حنين..ولكن كان للمكان قدسية خاصة..عندما كنت طفلة كنت اعتقد ان المكان سيظل للابد مكتبة بسنت ولم احلم او اتخيل ان يتحول بمعجزة ما الى مشلتت الروضة..أدركت لحظتها أن أشياء كثيرة تغيرت حولى والاهم ان اشياء كثيرة تغيرت داخلى ايضا.. لم أعد طفلة تنتقى عناوين حارس الارواح والقضبان الجليدية وثلوج سيبريا وتنبهر بذكاء أدهم ورقته و حزم نور ومثاليته ومراوغة سونيا جراهام..بل الادهى صرت أقول رأيي فى الكاتب نفسه ولا أرى ما يمنع من انتقاده ومخالفته .. تغيرت كثيرا جدا..أصبحت كائن آخر مشاغب.. عالى الصوت.. سليط اللسان فى أحيان كثيرة ..غير راض و قلق فى معظم الاحيان.. طموح وخائف من طموحه لدرجة الرعب كل الوقت..
ماذا كان سيحدث لو ظللت تلك الفتاة التى كانت تشترى الاعداد بصحبة والدتها بعد أن ترتدى الملابس التى اهتمت بها والدتها وتفضل ان يكون شعرها على هيئة ضفيرة تصنعها والدتها فى الغالب..تنتقى العناوين المثيرة وتنتظر والدتها حتى تدفع المقابل..
كانت الحياة وقتها أسهل كثيرا عليها وعلى والدتها..
ماذا كان سيحدث لو ظل أكبر انجاز لها هو قراءة أكبر عدد من اعداد ملف المستقبل التى اشترتها ماما؟؟
ماذا كان سيحدث لو ظلت منتهى الاحلام أن تجد العدد رقم كذا من سلسلة رجل المستحيل والذى لا تجده فى المكتبة؟؟
ماذا كان سيحدث لو ظل السبب الاساسى لكون اليوم مبهج والحياة رائعة هو أن ماما اشترت اليوم مجلة علاء الدين ومجلد سمير والعديد من اعداد السلاسل دفعة واحدة؟؟
كانت الحياة مبهجة جدا..
اعرف ان المنغصات كانت كثيرة كامتحان الحساب وتلك الدرجة اللعينة فى الورقة..او حصول ميس سعاد على حصة احتياطى اضافية تمارس فيها هواية قديمة وهى ان تصبح ضابط فى جيش الجستابو وتعذب بعض الاطفال المساكين أمثالنا..ولكن فى المجمل كانت الحياة افضل من الان اذا لجأت للمقارنة العادلة..
طموحاتك وأحلامك ومستوى توقعك من ذاتك كان له سقف محدد اما الان فلا..
وانظر معى الى المفارقة....
مكتبة بسنت اسم رقيق ومكان جذاب وصغير يوحى بالحميمية دعك من أنها فى الاساس مكتبة تبيع روايات واقلام والوان وكراسات انيقة وجلاد ملون..تحولت الى مشلتت الروضة فرن قبيح..واطنان من السمن وعامل متسخ الثياب بضاعته الوحيدة طعام لا تستطيع أن تحتفظ بمتعته أكثر من دقائق وهناك احتمال أن يؤذى معدتك ويصيبك بعسر الهضم..
هل ترى معى الفارق؟؟ هل تستطيع استيعاب الفكرة؟؟
ماذا كان سيحدث لو ظلت الحياة الى الابد تحمل اسم ومعنى والطاقة الروحية لمكتبة بسنت ولم تتحول الى مشلتت الروضة؟؟؟
والادهى لماذا تتحول الحياة دائما من مكتبة بسنت الى مشلتت الروضة ولا يحدث العكس ابدا؟؟؟؟

هناك 31 تعليقًا:

ماما يقول...

اثرتى فى قلبى الاحزان..فما هو الذى بقى على حاله يا بنتى
ان لم نتغير نحن ..فالاشياء تتغير
هنا كانت حديقه..اصبحت عماره
هنا كانت فيلا رائعة الجمال اصبحت ملقب زباله
وكل ذلك بفعل البشر..ومن هم البشر؟
هم من يعدون النقود ..بكم اصبح كل شيء؟
احنا افضل مناولادنا..ولكن هم..ياخوفى من نفس السؤال(بكم اصبح ذلك اليوم)

سمير مصباح يقول...

الجميلة انجى
يسعدنى ان اكون اول المعلقين على تدوينتك الذكية والتى تطرح الكثير من الاسئلة المفخخة على بساطتها

اسجل اعجابى باسلوبك
واقول لكى انه كان من الطبيعى ان تتحول مكتبة بسنت الى مشلتت الروضة بعد ان تفرغ الكثير من الكتاب الى اللت والعجن

adel يقول...

فكرتيني بحاجات بحاول انساها بجد

الافران دلوقتي علي قفا مين يشيل و كمان الكتب و الماسورة اتفتحت و مصر كلها بتكتب

لكن و علي الرغم ان احنا جيل مظلوم بس لحقينا حاجة عدلت طفوليتنا وللاسف هي كمان ماتت و بتموت

ادهم صبري مش مجرد قصة ممكن من كتر خياليها اصدقها بس محاولة للهروب و الحنين لايام بجد عمرها ماهتتعوض

و بسنت و ادهم و نور دول ليهم الجنة

A.SAMIR يقول...

انجي ازيك
طبعا شيء منطقي وبديهي ان تتحول مكتبة بسنت الى مشلتت الروضة
فنحن في زمن الاكل...وبعدين كويس انها اتقلبت لمحل فطاطري لانها بالتأكيد كانت ستتحول الى محل اكسسوار موبايل او قهوة او محل باديهات واكسسوارات حريمي
وبعدين اذا كانت اصلا سلسلة رجل المستحيل انتهت...عايزة المكتبة اللي بتبيعها تفضل شغاله؟
تحياتي

حسام غانم يقول...

جميل يا انجي

حلو الاسلوب والتشبيه ده

=======
احم بما إنك بتحبي أدهم

هتلاقي عندي بوست قديم حلو عنه :)

ABOALI يقول...

دورة الحياه
هى التى رايتى فيها ذلك التحول الجوهرى فى نفسك وايضا فى تحول مكتبة بسنت الى فرن المشلتت
قيمة العلم تشعرى بيها فى فكر العوام
ومن خلال الفكر ياءتى الحكم ان كان للعلم قيمة او ان قيمته سترتفع مستقبلا

والخلل واضح فى الفجوة بين قيمة العلم حاليا
وقيمة المادة
وضغيانها

المهم انك انتى تحتفظى انتى بذلك المكنون
الذى يحرك حواسك للقراءة والتمتع
وستكون سعادتك اكثر
عندما تعلمى غيرك ذلك الحب للقراءة والمعرفه


اشكرك على المقال
وابقى اعزمينى على الفطير علشان بحبه

صوت من مصر يقول...

انجى اقول اولا اسلوبك هايل موووووووت ثانيا كمان 10 سنين هتقولى كنت اعرف بلوج اسمه صوت من مصر صاحبه كان رخم قوى دلوقتى بقى جدع

Mo7amed Mamdou7 يقول...

انجى امبارح اصحابى الالمان كانو عازمنى على الغدى وبعد ماقعدت اكتشف انهم طالبين نص الاكل للمصرى الوحيد الى معاهم ولما اتفجئت بده قولتلهم لية كده هانرمى كل ده واجهونى بكل شجاعة احنا بنشوف المصريين بيكلو كتيير جدا وكمان بنشوف الناس عنده كروش كتير فانا فكرت انك بتاكل كتير انت كمان
باختصار تفكيرنا فى الاكل وصل للناس بره والطبيعى ان المحلات كلها تبقى اكل والمكتبة تبقى مشلتت الروضة الغريب ان الراجل المستحيل معدش موجود والمشلتت رجع تانى لان الاكل محور التفكير عند المصريين مش كده وبس بقت كل امثلنا عن الاكل الى مفيش معاه فلوس يقولك انا مش لاقى اكل والى عايز يعلى مرتبة يقولك عايز اعلى مرتبى عشان نجيب حتتين لحمة للعيال الاكل بقى كل التفكير مش جزء منه عشان كده المشاريع الناجحة فى مصر ياأكل ياشرب ومبيخسروش ومبيقفلوش الا ان صاحبهم مات طولت عليكى بس انا بحب عينك الى بتشوف الى محدش بيشوفة .. ومش انا الى اقول رأى فى انجى ابراهيم

عالم ماريونت يقول...

سؤال مهم يا انجي

انت دايما تقلبي عليا مواجع كتير اوي

ربنا يكرمك
وحشتيني جدا جدا

رنا

Foxology يقول...

دوام الحال من المحال

مين فينا محلمش واتمنى انه يفضل طفل اكتر حاجة تقلق راحته امتحان الحساب ؟؟

تحياتى :)

كيكى يقول...

كالناى انتى تثيرى فينا الاشجان ولاحزان والعودة الى زمن مستحيل الرجوع اليه!!!!
*************
اية الحلااااااااوة دى شوفتنى يابت وانا بكلم بالنحوى وحشانى وناويه ليكى نيه انااااااااااا بس لمة اشوفك
عووووووووووووووووو

adel يقول...

انتي لاوزم تكشفي نظر

اسمك في التاج و هتجاوبي

انساك ياسلام انساك ده كلام

هههههههههههههه

ادبس يازعيم

سارة نجاتى يقول...

عجبنى موضوعك أوى يا انجى

ليه مكتية بسنت بتقلب مشلتت ؟
لنفس السبب اللى بيخلى محل الورد يقلب خردواتى زى الراجل اللى ورانا ؟

مين ح يبيع اكتر المشلتت و لا المكتبة ؟

الجانب المادى للحياة (و لا أعنى فلوس بالضرورة ) أقوى بكتير من جوانبها الأخرى.

سلام

msafa يقول...

بصراحه انتى هاتجنينى فعلا مش ممكن اللى انتى بتكتبية ده يعنى والله قلبى وحعنى اقسملك قلبى وجعنى ايه ده ايه التدنى اللى احنا وصلناله صعب مش كده ... اعملى استوب كادر هنا .... وشوفىى الفتره الزمنيه ما بين بسنت ... وبتاع الفطير هاتعرفى ان بسنت انسحبت وانقهرت تحت الضغط اللى ما خلاناش نفكر الا فى بطونا ... اعتزرى لبسنت على اننا اتلهينا عنها بحجات فى ظل القهر اصبحت هى الاهم من بسنت
انتى رائعه يا انجى تحياتى وتقديرى واحترامى

To Visit My يقول...

بلوق الخاص بك بشكل جيد جيد جيد......

Gannah يقول...

ايه يا انوج؟؟
كانت أيام ..صعب ترجع تانى
وبعدين لو رجعتى البنت الصغنونه اللى بتقرا ملف المستقبل مين ان شاء الله هيكتبلنا فى المدونة ويثير فينا الشجن على رأى كيكى
قمر يا كيكى وانت بتتكلمى نحوى:)
شوفى أعتقد ان اللى أثار حزنك هو أن المكتبة هى رمز للتغير الذى طرأ على المجتمع المصرى ككل وليست فقط على مكتبة بسنت
لم نعد ذلك الشعب المستعد للاحتفاظ بمكتبة لا تبيع كثيرا لجيل اختلفت مصادره فأصبحت قنوات الكارتون وأفلامها الموجودة على الانترنت هى مصدر متعة الصغار وليست القراءة
أصبحنا نبحث عن الربح فى المشلتت ..أصل الكتب مش بتكسب ولا بتسد جوع فقير
يا أنوج عارفة انى من أحلامى ان يكون عندى مكتبة وتكون شبيه بمكتبة ميج ريان فى فيلم
you've got mail
تشاركينى؟؟؟
على فكرة بقى انت شخصية رومانسية (وش بيطلع لسانه)
انا اكتشفتك
تحياتى

كراكيب يقول...

انا مش عارفة اتأثرت كدة ليه بالبوست بتاعك ده
كل اللي اعرفه ان حصل معايا زي ما قولتيلي في التليفون "افكاري وصلتلك بالبلوتوث"
دايما بمسك الورقة وافضل اكتب عن الفارق الفظيع بين حياتي زمان ودلوقتي الحاجات اللي كانت بتدايقني زمان بس من تفاهتها بعيط والحاجات اللي بتخنقني وتكإبني دلوقتي
انتي اتكلمتي إن زمان كانت مكتبة بسنت و دلوقتي بقى مشلتت الروضة
وليه عمرها ما تبقى العكس

جوجااااااا انتي حلوة اوووووووي
بجد
خدي البوسة دي اممممممممواااه
:)

miro el niro kwaniro
ابقي كبري الخط وارحميني او اعمليه بولد يعني.. ده ايه يا اختشي ده ببلاش على فكرة

حقودي يقول...

واحنا صغيرين كنا بنشوف الحياة كلها مكتبة بسنت
وعمرنا ما فكرنا أننا هنوصل لدرجه النضج والطموح
اللي رغم أشتيقنا ليه
الا أننا ماأتصورناش أنه هيبقي بقبح مشلتت الروضة
البنت أتغيرت يا أنجي
ومبقتش الضفيرة اللي ماما بتعملها
هي أحسن تسريحه بتعجبها
تحياتي

نعكشة يقول...

وانا صغيرة كنت نفسي اكبر
وانا في عيد ميلادي الاخير كان نفسي أصغر

محدش عاجبه حاله

دايما شايفين الحاجة البعيدة افضل
الحاجة بتاعة الماضي احسن
و نظراً للظروف التي تحول معظم و ليس كل الاشياء من مكتبة بسنت لمشلتت الروضة او بلاي ستيشن ستاد القاهرة

فالواحد مبقاش -دايماً- شايف المستقبل احسن

و اسمحيلي اعترض
بايدنا احنا اننا نخل مشلتت الروضة يبقى دار الكتب
و بلاي ستيشن ستاد القاهرة لنادي للفروسية أو الفن

اكيد مش بايدي لوحدي
ولا ايدك لوحدك
بس لو كل ايد لوحدها عملت حاجة
ولو كام ايد اتجمعت على فكرة واحدة عشان تعمل حاجة

قد يتغير الحال مش في الحال ولكن بعد كتيير
بس هيتغير

الناس هيا اللي باعت المكتبة
و الناس هيا اللي فضلت المشلتت

و الناس احنا منهم على ما اعتقد

فيه امل
فين معرفش
بس اكيد موجود

لازلت موقنة من وجوده

سلام عليكِ

صوت من مصر يقول...

جاوبى على التاج الى عندى
هام جدا يا نوجا

micheal يقول...

للأسف يا انجي ..كله بيتغير..مفيش حاجة بتفضل علي حالها وبالذات الأشياء الجميلة اللي حبناها
وكويس أنها جت علي مشلتت الروضة..كان ممكن يبقي فيه حاجات تانية
:)
دي طبيعة العصر اللي احنا فيه
تحياتي

سقراط يقول...

انا عاوز اقولك ان اثر مدونتك فى نفسي هو بالظبط اثر مكتبة بسنت فى نفسك
بس يا رب تفضل كده على طول
وما تتحولش لمشلتت الروضة
......
بجد بحييكي على التدوينة الجميلة

S H A H يقول...

عجبني بجد اسلوبك و موضوعك

تقبلي مروري الاول لمدونتك الجميلة

iBRAHiM sAllAM يقول...

للأسف ذكريات الطفولة يصعب تعويضها ,
و مهما كانت الطفولة , فنحن نحن إليها , بحلوها و مرها - اللي بيبقى في المدرسة غالبا :) -

بس بصفة عامة , كا حاجة بتتغير , مش هتيجي على مكتبة بسنت يعني :)

fashkool يقول...

العزيزه انجى .. تحياتى

عارفه يا انجى ان بداية القراءه دائما هى ذلك النوع من الروايات سلسلة ادهم صبرى والسلاسل الجديدة .. كان زمان بداية قراءاتى هى سلسلة ارسين لوبين وشرلوك هولمز وفى فتره من الزمان يتحول القارئ الى نوعية اخرى من الكتب .. اذكر انى قرأت كتاب العبرات للمازنى وحتى الان لم افهم ما معنى الكتاب ولكنها كانت محاوله ثم اتجهت بعد ذلك الى الكتب العلميه ثم التاريخيه.

اما الفطير المشلتت مكان المكتبه فهذه سنة بلدنا اصبحنا بلدا استهلاكيا لا ننتج الا ما نصنعه للاكل بدون انتاج مقومات الاكل نفسه.. يعنى انتاج خدمات وهذه الطامه الكبرى.

انت زعلانه انى ما قلتش لكى على المشوار بتاع اسكندريه

طب يا ستى فى شم النسيم حاكون فى اسكندريه من يوم شم النسيم لحد يوم الجمعه اللى بعده وتلاقينى فى المساحة من المنتزه حتى خالد بن الوليد يا اما على البحر يا اما صايع على الكورنيش واكثر الاماكن اللى بقعد فيها عند بير مسعود ... ممكن تمسكى يافطه مكتوب عليها فكشول وانا اقابلك هناك .. او تطلقى منادى ينادى على فشكول وانا فريره اطلع لك من البحر. هههههههه

تحياتى يا انجى العزيزه

شمعى أسعد يقول...

مش مطلوب اكتر من كده عشان نرصد الواقع الهباب مجرد نجيب امثلة بسيطة للتحول

ببساطة شديدة وصلتيلى ازاى المجتمع اتغير من حال لحال

عموما

مصر كلها اتحولت من مكتبة بسنت

الى فرن فطير مشلتت

وده تفسير بسيط لحالة التلبك المعوى اللى احنا فيها

maiosha يقول...

الله عليكى يا انجى وعلى اسلوبك

شوفى يا ستى
اكيد مشلتت الروضة اطعم كتير من مكتبة بسنت .. احم. قصدى رواد مشلتت الروضة هيبقوا اكتر كتير من رواد مكتبة بسنت

الناس دلوقتى للأسف بتدور على الاساسيات .. يعنى لو سألتى اى حد عايز يعمل مشروع وقولتيله تفتح مكتبة بسنت ولا مشلتت الروضة .. هيرد ويقول طبعا مشلتت الروضة.. هى الناس هتبطل اكل؟؟

وعزائى الأخير لبسنت .. ومبروك على الروضة

احساس لسه حى يقول...

عزيزتى

الدماغ لا تجوع كما تجوع المعدة

ومينفعش اقرى كتاب وانا جعان

غذاء البطن قبل غذاء الروح

مكتبة بسنت مبقتش تجيب همها فى دنيا النت والحاسوب

اما مشلتت الروضه بدائلة بيتزا هت وكنتاكى وماكدونالدز

والشعب مش اد الحاجات دى

يبقا مشلتت الروضة يكسب

عارفة انا بعشق اسم روضة

الموضوع اللى قبل ده عجبنى وتحليلك للصحفية جميل

تحياتى

سلام

احساس لسه حى يقول...

عزيزتى

الدماغ لا تجوع كما تجوع المعدة

ومينفعش اقرى كتاب وانا جعان

غذاء البطن قبل غذاء الروح

مكتبة بسنت مبقتش تجيب همها فى دنيا النت والحاسوب

اما مشلتت الروضه بدائلة بيتزا هت وكنتاكى وماكدونالدز

والشعب مش اد الحاجات دى

يبقا مشلتت الروضة يكسب

عارفة انا بعشق اسم روضة

الموضوع اللى قبل ده عجبنى وتحليلك للصحفية جميل

تحياتى

سلام

غير معرف يقول...

ماشاء الله .. التعليقات كترها خضني .. يبقى مافيش مشاكل أزودهم واحد .
و كالعادة تعليقي بيكون قسمين .. الأول عن نظرتي الأدبية و التاني عن نظرتي الفكرية .. و ماقصدش بفكرية دي خالتي والله ، دي كلمة مشتقة من التفكير ...
أدبيا لا يعلى عليكي والله يا إنجي .. و زي ماقولتلك قبل كده كلامك من كتير شفايفيته بكون متخيلك و انت بتتكلمي و بتأثري في القلب دغري .. نظام و جودة انتقاء الألفاظ و الانتقال بالمشهد ممتع .
بالنسبة بقى لتغير الأشياء فانت و الحبايب اللي علقوا ماسابوش حاجة تتقال .. بس عبجبني سؤالك : ليه دايما مكتبة بسنت تتحول لمشلتت الروضة مش العكس .... بصراحه أنا شوفت قبل كده مقلب زبالة اتحول لأكبر شركة برمجيات في المحافظة و شوفت واحد صاحبي برضه كان مدمن من سنتين دلوقتي بيدي محاضرات و بيحضر دكتوراة في العلم الشرعي .. بس المنتشر أكتر فعلا هو تحول مكتبة بسنت لمشلتت الروضة زي 90% من شباب بلدنا و أنا أولهم .. عندنا هنا مشكلتين .. الاولى إننا عيونا بطبعها بقت مابتشوفش غير الوحش ، و ده لإن الوحش أكتر + بطبيعة البشر يحبوا النقد + سوادنا الداخلي بيجذب اتباهنا لنفس حالتنا . و المشكلة التانية بقى إزاي نحول مشلتت الروضة لمكتبة بسنت و نمحوا سوادنا الداخلي و دي بتاعتك انت بقى يا دكتورة لإن ده تخصصك .. و دي بإذن الله لما تحليها يا دكتور هنحل المشكلة الأولى و هنحل مشاكلنا كلها .
و على فكرة .. عنواوينك مميزة جدا جدا و أنا من المقتنعين إن انتقاء ألفاظ العنوان من أصعب و أهم مهمات الكتابة .

م / محمـود حجـاب

will يقول...

情趣用品,情趣,A片,AIO,AV,AV女優,A漫,免費A片,AIO交友愛情館,愛情公寓,情色,情色貼圖,色情小說,情色小說,情色文學,色情,寄情築園小遊戲,色情遊戲,嘟嘟情人色網,一葉情貼圖片區,情色論壇,色情影片,微風成人,嘟嘟成人網,成人,18成人,成人影城,成人圖片區,成人圖片,成人貼圖,UT聊天室,聊天室,豆豆聊天室,哈啦聊天室,尋夢園聊天室,聊天室尋夢園,視訊聊天室,視訊聊天

麻將,台灣彩卷,六合彩開獎號碼,運動彩卷,六合彩,線上遊戲,矽谷麻將,明星3缺一,橘子町,麻將大悶鍋,台客麻將,公博,game,,中華職棒,麗的線上小遊戲,國士無雙麻將,麻將館,賭博遊戲,威力彩,威力彩開獎號碼,龍龍運動網,史萊姆,史萊姆好玩遊戲,史萊姆第一個家,史萊姆好玩遊戲區,樂透彩開獎號碼,遊戲天堂,好玩遊戲,遊戲基地,無料遊戲王,好玩遊戲區,麻將遊戲,好玩遊戲區,小遊戲,遊戲區,電玩快打,cs online

情趣用品,情趣,情趣商品,A片,AIO交友愛情館,AIOAV女優,AV,A漫,免費A片,本土自拍,自拍,愛情公寓,情色,情色貼圖,色情小說,情色小說,情色文學,色情,寄情築園小遊戲,色情遊戲,色情影片,情色網,色情網站,微風成人區,微風成人,嘟嘟成人網,成人,18成人,成人影城,成人圖片區,成人圖片,成人貼圖,成人文章,成人小說,UT聊天室,聊天室,豆豆聊天室,哈啦聊天室,尋夢園聊天室,聊天室尋夢園,080中部人聊天室,080聊天室,中部人聊天室,080苗栗人聊天室,苗栗人聊天室,免費視訊聊天,免費視訊,視訊聊天室,視訊聊天

情趣用品,情趣,情趣商品,愛情公寓,情色,情色貼圖,色情小說,情色小說,情色文學,色情,寄情築園小遊戲,色情遊戲,AIO交友愛情館,一葉情貼圖片區,情色論壇,色情影片,色情網站,微風成人區,微風成人,嘟嘟成人網,成人,18成人,成人影城,成人圖片,成人貼圖,成人圖片區,成人文章,成人小說,A片,AV女優,AV,A漫,免費A片,自拍,UT聊天室,聊天室,豆豆聊天室,哈啦聊天室,尋夢園聊天室,聊天室尋夢園,080中部人聊天室,080聊天室,080苗栗人聊天室

情趣用品,情趣,情趣商品,愛情公寓,情色,情色貼圖,色情小說,情色小說,情色文學,色情,做愛,寄情築園小遊戲,色情遊戲,AIO交友愛情館,AIO,色情影片,情色網,微風成人,嘟嘟成人網,成人,18成人,成人影城,成人圖片,成人貼圖,成人圖片區,成人文章,成人小說,成人電影,麗的色遊戲,自拍,A片,AV女優,AV,A漫,視訊交友網,視訊,視訊交友,免費視訊聊天室,免費視訊,視訊聊天,視訊聊天室,UT聊天室,聊天室,豆豆聊天室,哈啦聊天室,尋夢園聊天室,聊天室尋夢園